شارك
|

المؤسسة العامة لمياه الشرب :مياه دمشق وريفها بخير

تاريخ النشر : 2020-05-20

 

أوضح مدير المؤسسة العامة لمياه الشرب والصرف الصحي في دمشق وريفها المهندس سامر الهاشمي أن ارتفاع درجات الحرارة سرع بذوبان الثلوج ما حافظ على غزارة نبع الفيجة ومن المتوقع أن يستمر وضع منسوب المياه في النبع جيداً جدا لأكثر من شهر لتبدأ الغزارة بالانخفاض مع أشهر الصيف الجافة ويتحول الضخ بعدها عبر نبعي بردى والفيجة وآبار مدينة دمشق.

 

ولفت الهاشمي إلى أن غزارة النبع بلغت أمس 12 مترا مكعبا بالثانية ضخ منها بطريقة الإسالة إلى المنازل في مدينة دمشق والريف المحيط 3ر9 أمتار مكعبة بالثانية وتتم مراقبة المياه على مدار الساعة حيث يبلغ عدد العينات التي يتم قطفها يومياً 35 عينة من مختلف أنحاء الشبكة.

 

وأوضح الهاشمي أن حجم الحقن الجوفي (التغذية الصناعية) لحوض مياه دمشق خلال موسم الفيضان 2020 بلغ إلى الآن أكثر من ثلاثة ملايين وتسعمئة ألف متر مكعب مشيراً إلى أنه منذ فيضان نبع الفيجة في النصف الثاني من شباط الماضي تم إيقاف جميع مراكز الآبار في مدينة دمشق وتم حقنها صناعياً من مياه النبع لتزيد مناسيبها من أجل أشهر الصيف القادمة.

 

 

 

 


عدد القراءات: 767

اخر الأخبار