شارك
|

البطريرك يازجي: الشعب السوري قادر على تخطي المحن

تاريخ النشر : 2018-01-22

 

أكد القائم بالأعمال في السفارة السورية في أبو ظبي ماهر بدور خلال لقائه غبطة بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس يوحنا العاشر يازجي بحضور أعضاء السفارة وحشداً من أبناء الجالية السورية، عمق التلاحم بين الشعوب العربية الإسلامية والمسيحية معرباً عن شكره وتقديره للبطريرك يازجي على جهوده في لم شمل السوريين داخل سورية وفي المغتربات متمنياً أن يعود الأمن والأمان إلى سورية وإلى البلدان العربية عامة.

 

بدوره أكد يازجي أن الشعب السوري في سورية وبلاد الاغتراب قادر على تخطي المحن وتجاوز المرحلة الصعبة التي مرت وتمر بها سورية، داعياً السوريين في بلدان الاغتراب إلى المساهمة ومؤازرة مبدأ المصالحة الوطنية والحل الوطني في سورية وأن يكونوا سفراء خير ومحبة وسلام وأخوة وتسامح ومثالاً يحتذى به.

 

وقال البطريرك يازجي الذي افتتح كاتدرائية النبي إيليا في منطقة المصفح بمدينة أبو ظبي إننا “نفخر بأولاد رعيتنا جميعاً بوفائهم وعلمهم وإخلاصهم للبلد الذين يعيشون فيه والذين أتوا منه ..ونتمنى أن يكونوا دائماً رسلا للسلام والمحبة في قلوبهم وعقولهم".


عدد القراءات: 495