شارك
|

سيارات إسعاف من مغترب سوري

تاريخ النشر : 2020-03-26

 

قدم المغترب السوري في دبي محمد عبد الباقي من أبناء مدينة دير عطية في محافظة ريف دمشق 4 سيارات إسعاف نوع هونداي H1 لتخديم مدينته دير عطية ووفاءً لوالدته حيث تم توزيع السيارات على: سيارتين لتخديم مستشفى الباسل في دير عطية وسيارة لمركز دير عطية الصحي وأخرى لقرية ذوي الاحتياجات الخاصة.

المغترب السوري محمد عبد الباقي أكد أن المواقف الإنسانية للشعب السوري تظهر بوضوح خلال الأوقات العصيبة, فالقطاع الصحي في سورية تعرض خلال الحرب لتدمير ممنهج ، وأن الجميع يتبع توجيهات الدولة لجعل سورية النموذج والقدوة في العمل الإنساني وتوفير أعلى مستويات الصحة والسلامة لكل من يعيش على هذه الأرض الطيبة، منوهاً بأن المواقف التي تتعرض لها البلاد لا يمكن أن تنال من العزيمة الصلبة لأبناء هذا الوطن العظيم، الذي يحتاج في هذه الفترة التي يواجه فيها العالم أجمع تحدياً صحياً ليس بالسهل لتضافر كل الجهود والاصطفاف في مواجهة هذا التحدي لضمان التغلب عليه وتجاوزه في أسرع وقت ممكن.

                                                                                   

وأضاف إن الغرض من تأمين سيارات الإسعاف هو المساندة وتوفير الخدمات الطبية الطارئة لأهالي المنطقة وللوافدين المقيمين في مدن وقرى القلمون. وأنا واثق أن هذه السيارات سوف تعمل على تخفيف المحن لدى الأشخاص المهجرين في القلمون, الذين لا يملكون وسائط نقل تسعفهم للمشافي أو للمراكز الصحية.

 

 


عدد القراءات: 216